الرئيسيةس .و .جدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 توأم ملتصق ينتظر بصبر مساهمتكم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بوشبورة السعيد
عضو مميز
avatar

عدد المساهمات : 329
عدد المساهمات : 4365
تاريخ التسجيل : 29/03/2009
العمر : 36

مُساهمةموضوع: توأم ملتصق ينتظر بصبر مساهمتكم   الأربعاء 16 نوفمبر 2011 - 16:47

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته:
إن القلبَ ليحزن، وإن الألم ليقطع أحشاء كل من يراهما وهما تلعبان ببراءة وتلامسان إحداهما الأخرى كأنها تريد أن تحررها من نفسها ولكن بحب، حين يبتسمان لك إنما تحس أنهما يؤنبانك على الوقوف بعيدا عنهما ولكن في فؤاديهما أمل كبير بالفرج، هما زكاة وسلسبيل من بلدية وادي العثمانية بولاية ميلة، توأم سيامي ملتصق على مستوى الرأس، لا ذنب لهما سوى أنها ولدا هكذا في بلد لا يؤمن حكامه سوى بمفهوم السلطة العمياء ومبدأ نفسي نفسي والآخرون للجحيم.
عندما يرسل الصبح أولى خيوطه ببطء ليعلن يوم آخر من معاناة وألم الوردتين الملتصقتين تستشعر كأن الواحدة تهمس في أدن الأخرى بقول "صباح الورد لو لا أنكِّ الورد" فترد الثانية "صباح الشّهد لو لا أنك الشّهد"، هما تحبان بعضهما وحلمهما أن تحضن الواحدة منهما الأخرى بحب أو على الأقل أن ترى الواحدة منهما وجه الأخرى وأملنا نحن كذلك فهما في الأول والأخير لا تطلبان الشيء الكبير من بلدٍ ينتهز مسؤولوه الفرصة في كل مرة ليذكراننا أنه وطن كبير، وأنه مع أبنائه ومن أبنائه ولأبنائه ولكن في حقيقة الأمر أن القضية لا تعدُ من كونها رزمة من التطبيلات السياسية التي تصك آداننا مع اقتراب كل استحقاق انتخابي أو حين تحتاج هذه الدولة لأبنائها في مواجهة الأزمات التي قد تعصف باستقرار الكراسي من تحت أصحابها.
ككل أم تنظر صفية وهي والدة الطفلتين إلى وردتيها بحب وحنان وترسم في مخليتها مستقبلا جميلا للطفلتين، وتحلم بهما عروستين في قمة جمالهما بثوب أبيض مرصع بجواهر لامعة وعطرهما يطوف بالأرجاء ليستنشقه كل من حولهما، وتعزم هذا، وتسلم على ذاك، وتلب من الوالد عيسى المثخن فرحا وعنفوانا بأن يشتري كذا ولا ينس ذاك، ولكن سرعان ما يصبح الحلم سرابا والثوب عذابا والعطرُ كذابا، ويصير الحلم لسوء طالعها خرابا، صورة لن تتشكل طالما هما ملتصقتين ببعض وطالما وزير تضامننا يقول ما لا يفعل ويفعلُ ما لا يقول إلا إذا جاءه أمرٌ من أولئك الذين يحركون دواليب الحكم وينهبون ثروات الشعب المستضعف، فهل من المعقول أن تعجز دولة اسمها الجزائر واحتياطي صرفها تجاوز سقف 186 مليار دولار على حد قول محافظ بنك الجزائر على توفير مبلغ عشرة ملايير سنتيم لإجراء عملية للتوأم وهي التي تصرف مبالغ أكثر من ذلك بمئات المرات في مشاريع التطبيل والدربكة، ومهرجانات الرقص والمجون؟؟؟؟ !!!!!
ولأننا أمة أمازيغية بربرية يجري في عروقها دم شكّل التآخي والالتفاف حول المستضعف فيه كرياته الحمراء، وما كرياته البيضاء التي تدافع عن كل تفاهة تحاول تهديد استقراره إلا منا، أناس يسعون جاهدين وبكل ما يسطعونَ أن يحولوا حلم الأم والوالد والطفلتين حقيقة وما هو في الواقع إلا حلم كل من ينبض قلبه إنسانية وهو شيء ليس غريبا وليس على كل جزائري، بعد أن نسي أو تناسى وزير الضمان الاجتماعي الملف أو أرسله إلى الأرشيف الذي قد يوظفه إذا استدعى الأمر في مصلحة ما !!!، استطاعوا مجموعة حركتهم إنسانيتهم أن يفتحوا حسابا للطفلتين على مستوى القرض الشعبي الجزائري، والاتصال بمستشفيات أوروبية في كل من فرنسا وانجلترا والحمد لله تم قبول إجراء العملية بإنجلترا بمستشفى "GOCHE" طالبا المبلغ المذكور آنفا، والفريق الطبي بقيادة "ديفيد داناوي" وذلك بالتنسيق مع الدكتور "بن سي علي" رئيس الفيديرالية الدولية للهلال والصليب الأحمر.
نتمنى من الكل أن يساهموا كل من موقعه، وكل حسب قدرته وأجركم وأجرنا على الله والله لا يضيع أجر من أحسن عملا.
------------------------------------------------------------بوشبورة سعيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
توأم ملتصق ينتظر بصبر مساهمتكم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الأسرة :: منتدى الصحة-
انتقل الى: